العلاقة بين ضغط العين والصداع

العلاقة بين ضغط العين والصداع

By TabebyOnline May 30, 2019

أحيانا كثيرة يشعر الشخص بصداع شديد وقد يلازم الشعور بالصداع الشعور أيضا بتعب العين مع الإحساس بحرقة فيها وهناك العديد من الأسباب التي ينتج عنها الشعور بصداع حاد مثل الإفراط في النظر الى اجهزة الكمبيوتر او الجوال او التوتر والإجهاد او الإصابة بالتهاب في الجيوب الانفية الا ان اشهرها الإصابة بضغط العين وإجهاد العين.  وهناك علاقة بين ارتفاع ضغط العين والصداع.

ما هو ضغط العين؟


تتخذ العين شكلا مستديرا كالكرة وبداخلها مادة هلامية توجد خلف العدسة ومادة أخرى سائلة توجد بين القزحية، وهذه المواد هي التي تعطي العين شكلها الكروي المشابه للبالون في انتفاخه.
يتم قياس ضغط العين من خلال لمس القرنية بواسطة جهاز طبي مصمم لهذا الهدف ويقاس ضغط العين بواحد الملليمتر زئبق ويتراوح المعدل الطبيعي لضغط العين من 10-21 مم زئبق حيث يختلف درجته خلال اليوم.


وفى حالة ارتفاع ضغط العين عن النسبة الطبيعية يتسبب في الإصابة بـ الجلوكوما او المياه الزرقاء على العين او يتسبب في الإصابة بحالة طبية تسمى ارتفاع ضغط العين.
والفارق الجوهري بين الحالتين هو أنه فى حالة الإصابة بالجلوكوما ينتج عنها تلف العصب البصري لكن في حالات الإصابة بارتفاع ضغط العين فالعصب البصري يظل سليم ولا يتلف.
وقد لا يعاني الشخص من ارتفاع ضغط العين فهو لا يتجاوز نسبة 21 مم زئبق ومع ذلك يتلف العصب البصري نتيجة الإصابة بالجلوكوما وتسمي هذه الحالة بالجلوكوما ذات ضغط العين الطبيعي.

ارتفاع ضغط العين


يبلغ عدد الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط العين والصداع حول العالم 3-6 مليون شخص تقريبا، وتبلغ نسبة الأشخاص الذين تجاوزوا سن الأربعين منه جوالي 4-12%.
وقد تتفاقم حالات الإصابة بارتفاع ضغط العين إلى الإصابة بالجلوكوما أو المياه الزرقاء، وتبلغ نسبة احتمال تفاقم ارتفاع مرض ضغط العين الجلوكوما بـ 10% في أول خمس سنوات من إصابة الشخص بارتفاع ضغط العين في حالة إهمال الحصول على علاج مناسب للحالة. وتقل لـ 1-5% عند الحصول على العلاج الملائم للحالة سواء بالأدوية أو الخضوع للجراحة في حالة الحاجة لها.

ويلاحظ أن الأشخاص الذين يتمتعون بـ سمك قرنية قليل أكثر عرضة للإصابة بالمياه الزرقاء عند معاناتهم من ارتفاع ضغط العين
لذلك يقوم الطبيب بفحص القرنية للتأكد من سمكها في الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط العين.

أنواع ارتفاع ضغط العين


هناك الكثير من الأمراض التي لها علاقة بارتفاع ضغط العين الذي يؤدي إلى الصداع كل منها له نتائج تختلف عن الآخر ومنها:
زاوية العين المفتوحة ويصاب به نسبة عالية تصل الى 90% من حالات الاصابة بضغط العين فهو أكثر أنواع ضغط العين انتشارا وعادة تكون الشيخوخة هي السبب الرئيسي للإصابة به, وينتج بسبب انخفاض كفاءة عمل أنبوب التصريف في العين مما يتسبب في ارتفاع ضغط العين.

زاوية العين المنغلقة ويتسبب فيها الانسداد التام زاوية تصريف العين فينتج عنها حدوث ضغط كامل ومستمر على العين.

هل ارتفاع ضغط العين يسبب الصداع؟


ارتفاع ضغط العين لا تظهر أعراضه بشكل واضح ومباشر فهو أحد الأمراض الصامتة لذلك من الضروري الخضوع لفحص دوري للعينين من قبل الطبيب المختص.
إلا أنه في الحالات المتطورة والمتفاقمة من الإصابة بارتفاع ضغط العين فقد تبدأ بعض الأعراض في الظهور خاصة في منطقة الرأس فيشكو المريض دوما من الشعور بصداع حاد ومزمن فيها وغيرها من الأعراض التالية:

  • تشوش الرؤية وعدم القدرة على رؤية الأشياء بوضوح أو تمييزها.
  • الشعور بألم شديد في تجويف العين.
  • عند النظر إلى الضوء يرى المريض ألوان طيفية كألوان قوس قزح.

عوامل الخطر.
وهناك بعض العوامل التي ترفع من احتمال الإصابة بارتفاع ضغط العين والصداع لذلك يجب الاهتمام والحذر عند وجود إحدى هذه العوامل، ومنها:

  • الشخص المصاب بقصر النظر.
  • وجود تاريخ مرضي في الأسرة للإصابة بارتفاع ضغط العين والصداع.
  • العجائز.
  • مرضى فقر الدم.
  • إذا تعرض الشخص لأي اصابة في العين.

اسباب ارتفاع ضغط العين


هناك مجموعة من الأمور التي ينتج عنها الإصابة بارتفاع ضغط العين والصداع وهي:

  • خلل في آلية تصريف مياه العين او ما يسمى السائل المائي.
  • خلل في آلية عمل القنوات التي مسؤوليتها توصيل السائل إلى طبقة العين الخارجية.
  • افراز سائل العين بكمية أكبر من المستوى الطبيعي ينتج عنه ارتفاع ضغط العين والصداع.
  • التدخين من الأسباب الهامة في ارتفاع ضغط العين والصداع.
  • عدم الالتزام بنظام غذائي صحي وسوء التغذية.
  • الإفراط في تناول المشروبات الكحولية.

مضاعفات ارتفاع ضغط العين


ينتج عن ارتفاع ضغط العين عن المستوى الطبيعي والذي يتراوح بين 10-21 مم زئبق الى الإصابة بالمياه الزرقاء على العين والتي تسبب في تلف العصب البصري مما ينتج عنه الإصابة بالعمى في بعض الحالات النادرة مما يستوجب معه إجراء فحوص كاملة للعين باستمرار.
أيضا فإن ارتفاع ضغط العين يرفع من احتمال الإصابة بالجلوكوما الأولية وهي أكثر الأنواع شيوعا.
ونظرا لأن مرض ارتفاع ضغط العين والصداع من الأمراض الصامتة التي لا تظهر أعراضه إلا بعد تطور الحالة، ينصح بعمل فحص شامل للعين لقياس ضغط العين والتأكد من كونه في حدود النسب الطبيعية.

تشخيص مضاعفات ضغط العين


يقوم الطبيب بالاستفسار عن تاريخك المرضي وتاريخ الأسرة ثم يقوم بعمل فحص شامل للعين بالإضافة إلى بعض الاختبارات مثل:

  • قياس ضغط العين باستخدام جهاز يسمى الترانسميتر.
  • فحص العصب البصري لاكتشاف تلفه أو تضرره.
  • قياس السمك للقرنية.
  • تنظير الزاوية أو فحص مجرى الزاوية للتصريف.  
  • فحص المجال البصري.

علاج ارتفاع ضغط العين
الهدف من علاج ضغط العين هو خفض خطر الإصابة بالمياه الزرقاء أو تلف العصب البصري خصوصا عند المرضى الذين تزيد لديهم احتمالية الإصابة بها. وتختلف خطة العلاج بناء على حالة كل المرضى فما يصلح لمريض لا يصلح لآخر. ولا يجب المقارنة بينهما لتحديد العلاج الملائم لخفض ضغط العين والذي لا يؤدي إلى ظهور اية اعراض جانبية على الشخص المصاب. وهناك بعض الأمور التي يلجأ إليها الطبيب وتشمل:
اختبار فعالية الدواء في تحسن حالة المريض حيث يصف الطبيب نوع من قطرة العين ويضعها في إحدى العينين للتحقق من مدى فعالية الدواء في خفض ضغط العين، وإذا حدث تحسن في حالة ضغط العين يستخدم لكلٍ من العينين. أما في حالة عدم فعاليته يقوم الطبيب باستخدام نوع آخر.


متابعة طبيب العيون باستمرار حيث يتم زيارة طبيب العيون بشكل دوري لقياس ضغط العين والتحقق من كفاءة العلاج وعدم ظهور أي أعراض جانبية على المريض وعادة تكون أول زيارة بعد فترة تتراوح بين 3-4 أسابيع تقريبا من البدء فى استخدام القطرة ويتم تحديد مواعيد زيارات المتابعة مع الطبيب على نوع الدواء الذي يستخدمه المريض.
الجراحة قد يقوم الطبيب بعمل جراحة بالليزر في حالة إذا كانت حالة المريض الصحية لا تسمح له بتناول الأدوية ولكنها لا تستخدم في علاج ارتفاع ضغط العين لارتفاع مخاطرها عند مقارنتها بخطر تفاقم المياه الزرقاء بسبب ارتفاع ضغط العين.

يوجد علاقة تربط بين ارتفاع ضغط العين والصداع فرغم أن مرض ارتفاع ضغط العين من الأمراض الصامتة التي ليس لها اعراض إلا أنه في الحالات المتطورة والشديدة منه قد يشكو المريض من الإصابة ببعض الأمراض وأكثرها  شهرة هو الصداع الحاد و المزمن في الرأس.

Related posts

تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة
تعرف على أنواع سرطان المخ ومراحله المختلفة

المخ هو العامل الأساسي والمهم في جسم الإنسان لأنه المسئول عن جميع الأجهزة التي ت...

نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج
نقص الصفائح الدموية.. أسبابه وأعراضه وكيفية العلاج

 الصفائح الدموية هي خلايا دموية عديمة اللون، وهي أصغر الخلايا الدموية في ال...

اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"
اعرف لماذا يطلق على البروكلي "الغذاء الخارق"

الخضروات لها فوائد عديدة لصحة الإنسان، والبروكلي هو أحد أهم الخضروات. وفى الل...

سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه
سرطان القولون.. أسبابه وأعراضه وكيفية الوقاية منه

سرطان القولون سرطان القولون هو أحد أنواع السرطان ويعرف أيضا بسرطان الأمعاء ال...

ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟
ما هي اضرار الليمون على الحامل وعلى الكلى؟

الليمون يعتبر أحد الفواكه الحمضية، له فوائد كثيرة على الجسم، ولكن أيضا في حالة ا...

ما هي سعفة الرأس؟
ما هي سعفة الرأس؟

سعفة الراس هي عدوى فطرية تحدث في فروة الرأس والشعر. وتختلف أعراض سعفة الراس الا...

العلاقة بين ضغط العين والصداع
العلاقة بين ضغط العين والصداع

أحيانا كثيرة يشعر الشخص بصداع شديد وقد يلازم الشعور بالصداع الشعور أيضا بتعب الع...

اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة
اعرف جسمك.. مراحل الإنجاب وكيف يلتقي الحيوان المنوي مع البويضة

  يجهل الكثيرون مراحل الإنجاب وكيف تتم؛ فالبعض يظن بعد ولادة الطفل بأربع...